فيسبوك يعتذر لفلسطين ويعلن نيته تصحيح أخطائه

ثلاثاء, 18/05/2021 - 06:44

تلقى السفير الفلسطيني لدى المملكة المتحدة حسام زملط، رسالة رسمية من إدارة شركة "فيسبوك" و"واتساب" و"انستغرام" أعربت فيها عن اعتذارها لما جاء في الشكوى التي تقدمت بها دولة فلسطين عن تقاعس الشركة عن مسؤولياتها القانونية والأخلاقية في "احترام القانون الإنساني الدولي وحق الشعب الفلسطيني في التعبير عن الاضطهاد الذي يتعرض له، والنضال من أجل إنهائه".

وحسب وكالة الأنباء الفلسطينية فإن شركة فيسبوك أقرت في الرسالة بأخطائها في التعامل مع مستخدمي منصات التواصل الاجتماعي من الفلسطينيين، وحذف منشورات وإغلاق حسابات بسبب استخدام كلمات مثل الأقصى المبارك، وأكدت نيتها تصحيح هذه الأخطاء.

 

كما قالت إنها "ستنظر في حملات التحريض على العنف ضد الفلسطينيين في إسرائيل، ومن أعلى الهرم السياسي خصوصا رئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو على منصاتها، والذي نتج عنه قتل المدنيين الفلسطينين في القدس وغزة والضفة والفلسطينين داخل أراضي العام 48".

 

واشتكى ملايين مستخدمي فيسبوك حول العالم من تقييد الشركة للمحتوى المساند للفلسطينيين ضد العدوان الذي يتعرضون له من قبل إسرائيل خلال الأيام الماضية.
 

تصفح أيضا...