هل هدف إشبيلية بمرمى ريال مدريد صحيح؟

سبت, 18/01/2020 - 20:08

تباينت آراء خبراء التحكيم بشأن صحة الهدف الذي سجله الهولندي لوك دي يونغ مهاجم إشبيلية بمرمى ريال مدريد في المباراة التي جمعت الفريقين في الجولة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم وانتهت بفوز الملكي 2-1.
في الدقيقة 31 تلقى دي يونغ ركنية من زميله إيفر بانيغا غير أن زميله نيمانيا غوديلي اعترض مدافع ريال مدريد إيدير ميليتاو الذي كان يحاول منع دي يونغ الذي سجل هدفا من رأسية واحتسبه الحكم.
لكان الحكم المساعد في غرفة الفار تدخل وطلب من الحكم خوان مارتينيز مشاهدة الإعادة ليتخذ القرار بإلغائه.
وبحسب رأي الحكم المونديالي جمال الشريف خبير التحكيم في قنوات "بي أن سبورتس"، فإن الهدف غير صحيح وأن قرار الحكم بإلغائه كان صائبا، لأن غوديلي تحرك واعترض مسار ميليتاو الذي كان يحاول منع وصول دي يونغ إلى الكرة.
على العكس من رأي الشريف، جاء رأي الحكم الإسباني الدولي السابق أوليفر أندوخار خبير التحكيم في صحيفة "ماركا" الإسبانية، الذي اعتبر أن الهدف "صحيح"، وتابع "لا أعتقد أن هناك خطأ لأن غوديلي لاعب إشبيلية حرك ظهره وبقي ثابتا في مكانه ولم يعترض ميليتاو".
وأضاف "قلب دفاع ريال مدريد هو من ذهب باتجاه غوديلي وليس العكس، من الواضح أنه عندما ذهب الحكم لمشاهدة الإعادة يعني أن الهدف سيلغى".

تصفح أيضا...